مواضيع مختارة

كتاب لأنك الله

0

بداية هذا الكتاب كان من أجمل الهدايا التي وصلتني ولذلك حاولت أن أقراء الكتاب على عجاله خصوصاً ان مقدمة الكتاب جيلة جداً. يبدأ الكاتب كتابه بمقدمة مدهشة ومثيرة يسرد فيها حكايته حينما كان طفلاً مع أمه حينما سألته: هل صليت العشاء؟ فقال لها – كاذباً – نعم، فنظرت إليه نظرة الشك وقالت: قل ما شئت ولكنه قد رآك!

 

 

وبعد تلك المتقدمه ناقش الكاتب 10 من أسماء الله الحسنى بطريقة جميله وبالرغم من بساطتها و سهوله فهمها للعامة يجد القارئ انها كلمات تلمس القلب. وسوف أضع بعض الاقتباسات من كل اسم من اسماء الله التي تحدث عنها الكتاب.

الصمد

لايستطيع العالم كله أن يمسك بسوء لم يرده الله.. ولا يستطيع العالم كله أن يدفع عنك سوء قدره الله..

المزارع إذا تأخر وقت الحصاد، وقد تعاظمت حاجته للثمر، وصار الماء شحيحاً، نظر إلى السماء وقال: يا الله!

وعيناك على رسّام القلب، تنظر إلى تلك الخطوط المتعرجة ومريضك تخفت أنفاسه، وتتضاءل نبضاته، وتلك الخطوط تأخذ قليلاً قليلاً في الهبوط، لحظتها تنسى اسم الممرضة، ويتبخر من رأسك وجه الطبيب وتقول في رجاء: يالله كن معه!  

يجب ان تعلم أنه لو لم يأذن للدواء أن يؤدي مفعوله في جسدك لما ارتفع المرض، فاصمد إليه أن يشفيك

الحفيظ

نتذكر فائدة مانع الانزلاق وفائدة كابح السرعة وفائدة البالون الواقي وفائدة حزام الأمان وننسى الله!

حفظ قلبك من التوقف، وشرايينك من الانسداد، وعقلك من الجنون، وكليتك من الفشل، وأعصابك من التلف، ورأسك من الصداع، ومعدتك من القرحه، وامعائك من التهاب القولون، وأعضائك من الشلل، وعينيك من العمى، وسمعك من الصمم، ولسانك من الخرس…

حقا  بالصمود الى الله

وحفظ الله

وبلطفه تعالى

وبالتوكل عليه

وشكره

وجبروته وجبره

و هدايته

و مغفرته

والتقرب اليه

عبر كل مراحل حياتنا فإننا بحاجته

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *